Arabs MMA

شائع

الأخبار

جيغارد موساسي: ذهب للقتال في بيلاتور بسبب تحيز يو أف سي لبعض المقاتلين

بدأت منظمة يو أف سي تجد صعوبة في البقاء على نجومها بسبب الرعاية المحدودة لبعض المقاتلين والاهتمام ببعض المقاتلين بشكل فردي .

فبعد ترك بعض الأسماء البارزة مثل روري ماكدونالد وبنسون هندرسون وفيل دافيس وجوش طومسون منظمة يو أف سي خلال عام 2016 ، قام بعض المقاتلين مثل ريان بدر، روي نيلسون، وجيغارد موساسي بترك يو أف سي هذا العام والأنتقال إلى بيلاتور .

وسيظهر موساسي صاحب الـ 32 عاما لأول مرة في بيلاتور 185 يوم 20 أكتوبر المقبل في نزال أمام ألكسندر شليمنكو ، بعد أن قام موساسي بتوقع عقد مع بيلاتور يمتد لـ 6 نزالات خلال العروض التي تقام إلى شهر يوليو ، ومثل معظم مقاتلين يو أف سي القدامى الذي يتنافسون حاليا لصالح بيلاتور يتمتع موساسي بتجربته الجديدة.

وقال موساسي أن الحياة في بيلاتور أسهل بكثير من يو أف سي موضحا أن لديه الكثير من الأصدقاء الجدد ، كما أن بيلاتور تمنحه مساحة كبيرة يمكن من خلالها أن يصبح المقاتل الأول في هذه المنظمة.

“كنت مقاتل صغير في يو أف سي ، والأن أصبحت نجم كبير في بيلاتور ، هذا هو السبب الذي جعلني أريد أن استمر هنا داخل بيلاتور للتطوير من المنظمة ومن نفسي ، أشعر أنني جزء من هذا المكان ، وأبذل قصارى جهدى لكي يكبر هذا المكان”.

وكان انتقاد موساسي لـ يو أف سي لم يكن مفاجأة ، حيث أنه بعد ساعات فقط من إعلانه توقيع عقده مع بيلاتور في وقت سابق من هذا العام ، قام البطل السابق بانتقاد المنظمة ، ولم تكن هذه المرة الأولى التي ينتقد فيها موساسي علنا يو أف سي وربما لن تكن الأخيرة.

بعد فوزه على خمسة معارك متتالية في بالـ middleweight في يو أف سي ، بما في ذلك فوز بالضربة القاضية على بطلين سابقين كريس ويدمان وفيتور بلفور، لم يكن موساسي يعرف ما إذا كان سينافس على اللقب مما جعله يأخذ قرار بالتوقيع إلى بيلاتور ، وهذه خطوة مفهومة وذلك بالنظر 185 باوند الذي يتنافس على لقبه البطل مايكل بيسبنغ مع البطل السابق لـ يو أف سي جورج سانت بيير.

“إنهم يعطون المقاتلين الذين يحبون التطابق المناسب لهم حتى يتمكنوا من الحفاظ على الفوز. ربما يحدث النزال القادم بين كونور ماكغريغور أمام نيت دياز في لقاء ثالث .. لماذا؟ لأن ماكغريغور لديه قدرة على الفوز بالنزال بشكل كبير . ولكنهم لم يضعوا فرصة إلى خبيب (نورماغوميدوف) أو توني (فيرغسون). تلك الأشياء، كنت أشعر كمقاتل. كنت محبط. اضطررت إلى اتخاذ الطريق الصعب. بسبب ما شعرت به.”

وعقب انتقال موساسي إلى بيلاتور أوضح أنه يشعر بأنه قادر على الحصول على اللقب مؤكدا أن الحرية التي يشعر بها الأنه يصعب أن تأتي في فنون القتال المختلطة ، ولكن بيلاتور تعطي الفرصة إلى المقاتلين القدامي أمثال موساسي للمنافسة على اللقب والصعود للقمة.

“من الأشياء العظيمة التي وجدتها في بيلاتور هي الحرية في اتخاذ القرار ، أنها أكثر سهولة بكثير من يو أف سي ، لقد جاءت من أجل الحصول على الحزام ، ويجب أن أفوز على شليمنكو بشكل حاسم للوصول إلى هدفي”.

أضف تعليق

تعليق(ات)