Arabs MMA

شائع

غير مصنف

دانا وايت: “UFC” ستعود لفحص الوزن (الرابعة ظهراً) “الأرقام لا تكذب”

Dana_White_6.0
كشف رئيس الـ “UFC” الأسبوع الماضي أن المنظمة تفكر جدياً في الغاء الفحص المبكر للأوزان والعودة إلى فحص الوزن في الرابعة ظهراً، وهو القرار الذي أثار ضجة كبيرة من المقاتلين ومعظمهم عارض الفكرة كثيراً وسجل اعتراضه على العلن ودون ملاحظاته.

وخلال المؤتمر الصحافي قبل انطلاق مواجهات “UFC 225″، كشف دانا وايت أن معظم المقاتلين يريدون العودة إلى النظام القديم وفقاً للبحث الذي أعددناه. وفي هذا الإطار قال وايت: “صدقوني درسنا الأمر. الأرقام لا تكذب. لقد تحدثنا مع مقاتلين، عدد كبير منهم يريد العودة إلى نظام الرابعة ظهراً، والكثير منهم لا يريد ذلك أيضاً”.

وتابع وايت حديثه وقال: “إدي ألفاريز قدم لي قضية قوية أن المقاتلين الذين لا ينجحوا فحوصات الوزن لن ينجحوا أبداً مهما كان توقيتها وأمور مثل هذه. لكن الأرقام لا تكذب، النسبة كبيرة جداً”. وأشار وايت هنا إلى أنه يريد العودة إلى نظام فحص الوزن عن الرابعة ظهراً، ومنح المقاتلين الذين لا يحبون الصباح فرصة.

وأضاف وايت: “وأنا أعرف جيداً عن هؤلاء المقاتلين، لكنني أعرف الكثير من المقاتلين ومعظمهم لا يحبون فترة الصباح. ينامون يوماً كاملاً ويبقون مستيقظين طوال الليل. الله يعرف المدة التي سيستمرون فيها في التعامل مع قضية الوزن، وعليهم الذهاب إلى السرير ولا يحصلون على قسط من جيد من النوم، الأمر لا يعمل بهذه الطريقة. مهما كلف الأمر لا يوجد جدال في هذا الأمر، لا يوجد جدال سنعود إلى الرابعة ظهراً”.

وكان الـ “UFC” اعتمد سياسة فحص الوزن الصباح بين الساعة التاسعة والـ 11 مساءً انطلاقاً من عام 2016، وفكر في منح المقاتلين وقتاً اضافياً لكي ينعشوا أجسادهم والتعافي من تخفيض الوزن. لكن وفقاً لتقرير خاص من موقع “MMA Junkie”، 62 مقاتلاً فشلوا في تحقيق الوزن في منافساتهم السابقة بين عامي 2016 و2018، ومن بينهم 15 مقاتلاً لم يُشاركوا في المواجهات، الأمر الذي أدى إلى إلغائها في النهاية.

أضف تعليق

تعليق(ات)