Arabs MMA

شائع

UFC الأخبار

شقيق جونز: جون لم يتمكن من النوم قبل مواجهة رامبيج جاكسون

لم يتمتع جون جونز، بوقت سهل، قبل الدفاع عن لقبه في عام 2011، ضد كوينتون جاكسون.

هذا ما صرح به شقيق جونز الأصغر، تشاندلر جونز، لاعب كرة القدم الأمريكية، على بودكاست جاكسون، وشرح لـ”رامبيج” مدى صعوبة الفترة التي سبقت النزال.

وقال جونز: “أنا شقيق جون، لذا أعرف من هو الشخص الذي يعجب به. وقبل مباراتكم، لم يتمكن من النوم”.

وأضاف: “لا يهمني من هو الشخص الذي قاتله، أو من لديه اسم أكبر، أنا أتحدث عن ذلك اليوم، أنه لم يتمكن من النوم”.

ووجه حديثه لرامبيج، قائلا: “لقد كنا جميعًا معجبين بك قبل أن يصبح جون مقاتلًا في UFC، كنا نختارك في لعبة UFC. أريد فقط أن أعلمك بذلك”.

وحقق جون جونز التاريخ في عام 2011، عندما فاز بلقب الوزن الخفيف الثقيل في UFC، بعد هزيمة موريسيو روا في الجولة الثالثة عندما كان عمره 23 عامًا.

وأصبح أصغر بطل لـ UFC على الإطلاق.

وخاض دفاعات عديدة عن الألقاب أمام جاكسون وليوتو ماتشيدا، محققًا إحدى أعظم السنوات في تاريخ UFC.

ولكن مواجهة جاكسون هي التي أثارت قلق عائلة جونز، ووفقًا لجاكسون، كان هذا القلق مبررًا تمامًا.

هزيمة لا تُنسى

ورد جاكسون: “صديقي، سأخبرك عن تلك المباراة، لأننا نتحدث عنها الآن. تلك المباراة، هزمني فيها وأنا بأفضل حالاتي على الإطلاق”.

وأضاف: “لم يواجهني أحد مثله من قبل. كنت في أفضل حالة بدنية. تدربت في دنفر، وتدربت لبضعة أشهر، حوالي شهرين أو ثلاثة أشهر”.

وتابع: “كنت أجري 7 أميال بينما كنت عادةً أجري 3 أميال فقط. كانت هذه المرة الأولى التي أتناول فيها المكملات الغذائية يوميًا”.

وأوضح: “كنت واثقا للغاية، وأقول لنفسي (لم أخسر أبدًا وأنا في حالة بدنية كهذه. سأدمر هذا الصبي). ولكنه ضربني بشدة”.

وكشف: “لكن سأقول هذا عن شقيقك، أنا أحترمه، لكنه أقذر مقاتل في MMA.. كانت العين تدمع يا رجل.. وركل الركبة للخلف”.

لكن جونز الصغير تدخل وأوضح: “لا أعتقد أنه يفعل ذلك عن قصد، لكننا جميعًا نقاتل بهذه الطريقة”.

وتحدث جون جونز، في الماضي بصراحة عن مدى تحدي مواجهة جاكسون، خاصة من الناحية العقلية.

البطل السابق للوزن الخفيف الثقيل في UFC، والبطل الحالي للوزن الثقيل، أقر سابقا بأن جاكسون كان بطله في MMA عندما كان صغيرًا.

وأكد أنه كان يعاني من كوابيس متكررة، ويرى جاكسون يسقطه بضربة قاضية في الجولة الأولى من النزال.

وكانت تلك الكوابيس هي ما دفع جونز لبدء المباراة بوضعية زحف، إذ كانت المناورة الوحيدة التي أنقذته من رؤيته للخسارة.

وخلال حديثه مع شقيق جونز، اعترف جاكسون بأن حركة الزحف كانت عاملاً رئيسياً في فوز جون بالجانب العقلي من المباراة.

في النهاية، فاز جونز على “رامبيج” بواسطة قبضة العنق الخلفية في الجولة الرابعة من UFC 135.

الأب يشجع الخصم!

ولكن وفقًا لتشاندلر جونز، حتى عائلة البطل كانت مترددة.

وأوضح: “أبي، يا رجل، هو أكبر معجب برامبيج.. هو أكثر شخص روحي في العالم. إنه قس في كنيسة، لذا كلما اقتربنا من وقت المباراة، نتصل بأبي كل يوم”.

وقال: “كان يعطينا آيات من الكتاب المقدس، أشعر أنه يستطيع التحدث مع الله من خلالنا أو نيابةً عنا. لسبب ما، في كل مرة يعطينا آية، تحدث معنا مباشرة، مباشرة إلى قلوبنا”.

وكشف: “أتذكر في إحدى المرات، أعتقد أن جون اتصل بأبي للحصول على توجيه روحي، وكان أبي كان يدعو لرامبيج”.

وختم: “ماذا تفعل عندما يكون قائدك الروحي من مشجعي خصمك؟ ربما هذا هو السبب في أنك واجهت أفضل نسخة لجون”.

أضف تعليق

تعليق(ات)