Arabs MMA

شائع

الأخبار

جوزيه ألدو: يجب أن تجرد ال-يو أف سي ماكغريغور من اللقب إذا لم يدافع عنه

<> on December 12, 2015 in Las Vegas, Nevada.

عبر جوزيه ألدو عن مشاعر العديد من مشجعين فنون القتال المختلطة عندما قال أنه يريد أن يرى كونور ماكغريغور يدافع عن لقبه.

وكان ماكغريغور البالغ من العمر 29 عاما حصل على لقب الوزن الخفيف بفوزه على إدي ألفاريز بالضربة القاضية في نوفمبر الماضي، ولكنه لم يدافع عن لقبه بعد ذلك حيث مضى عام 2017 للتفاوض والتحضير لمباراة ملاكمة مع فلويد مايويذر.

وخاض ماكغريغور النزال في أغسطس الماضي ، وفأجئ الجميع في الجولات الافتتاحية ، ولكنه بدأ يتلاشى في الجولات الوسطى، قبل أن ينتهي النزال بخسارته بالضربة الفنية القاضية بالجولة العاشرة بعد وابل من اللكمات.

ويأمل المشجعون في رؤية المقاتل الإيرلندي مرة أخرى داخل القفص ، ووعد ماكغريغور بالعودة للدفاع عن لقبه بالـ 155 باوند وإضفاء الشرعية على تصنيف يو أف سي.

ولكن الوقت يمضي ، ولم يدافع ماكغريغور عن لقبه منذ أكثر من عام ، ولذلك يعتقد الخصم السابق هوسيه ألدو، الذي خسر الريشة أمام ماكغريغور بـ يو أف سي 194 ، أن على يو أف سي تجريد ماكغريغور من لقب الوزن الخفيف إذا لم يدافع عنه.

وكانت وسائل التواصل الاجتماعي شهدت الشهر الماضي الحديث عن مواجهة بين ماكغريغور وتوني فيرغسون لتوحيد اللقب ، ويعتقد ألدو صاحب الـ 31 عاما أن فيرغسون لديه ما يلزم للفوز على ماكغريغور وتحقيق اللقب.

“نعم، هذه المرة عليه أن يدافع عن اللقب، عليه أن يضع حزامه ويقاتل ليصبح بطلا حقيقيا. بالنسبة لي، فيرغسون لديها إمكانيات كبيرة ليصبح البطل القادم “.

في حين أنه من المرجح أن يلتقي ماكغريغور مع فيرغسون في نزال لتوحيد لقب الوزن الخفيف في العام الجديد، سوف يتطلع ألدو لاستعادة لقب الريشة أمام ماكس هولواي بـ يو أف سي 218 المقررة يوم السبت 2 ديسمبر، في ليتل، سيزارس، ديترويت، ميشيغان.

أضف تعليق

تعليق(ات)