Arabs MMA

شائع

الأخبار

ماسفيدال يعتقد أن فوزه على تومسون سيقوده للمنافسة على لقب الـ welterweight

منذ صعود المقاتل خورخي ماسفيدال إلى الـ welterweight في منتصف عام 2015 وهو يقدم أداء رائع حيث أنه حقق ثلاثة انتصارات متتالية، وعقب ذلك خسر من دميان مايا في يو أف سي 211 بإجماع الحكام ، ووجهت هذه الهزيمة ضربة مؤلمة إلى طموحه للمنافسة على اللقب .

الإ أن ماسفيدال الذي فاز على أبطال أمثال دونالد سيرون وجيك إلينبرغر ومايكل تشيزا ، يأمل في الفوز على ستيفين تومبسون بـ يو أف سي 217 يوم 4 نوفمبر المقبل في ماديسون سكوير غاردن في مدينة نيويورك ، ولذلك للاقتراب مرة أخرى من المنافسة على اللقب .

ويدخل تومبسون صاحب الـ 34 النزال عقب خسارته من تيرون ودلي بإجماع الحكام بـ يو أف سي 209 في مارس الماضي ، وكانت هذه المرة الثانية التي يواجه فيها تومبسون نظيره ودلي، بعد انتهاء المواجهة الأولى بينهما بالتعادل في يو أف سي 205. وقبل مواجهة تومبسون لـ ودلي كان قد حقق 7 انتصارات شملت فوز على أبطال مثل روري ماكدونالد وجوني هندريكس.

وقال ماسفيدال أنه يسعي لتحقيق الفوز على تومبسون ، لأن ذلك سيجعله يقترب من المنافسة على اللقب خلال الفترة المقبلة.

وأوضح ماسفيدال أنه شاهد طريقة لعب تومبسون في نزالات سابقة وكان يعتمد خلالها على تسديد الركلات والفوز في النهاية بإجماع الحكام ، مشيراً أن خطته هي إيقاف هذه الطريقة ووضعه في خطر دائم.

وكان دانا وايت رئيس يو أف سي قد أعلن في وقت سابق أن الفائز من نزال روبي لولر أمام رافائيل دوس أنجوس سينافس على اللقب أمام ودلي ، ولكن تيرون ودلي يريد مواجهة الفائز من مايكل بيسبنغ وجورج سانت بيير.

كما أن نزال ماسفيدال أمام تومبسون قد يغير كل ذلك ، حيث أن كلا المقاتلين يتميز بالصراع من الأعلى ، وإذا حقق ماسفيدال الفوز على تومبسون سيكون أكبر فوزه حققه خلال مسيرته الاحترافية ، ويمكنه أنه يتجاوز لولر ودوس أنجوس إذا صرح بذلك بـ يو أف سي 217.

ومن المقرر أن تقام بطولة يو أف سي 217 يوم 4 نوفمبر المقبل في ماديسون سكوير غاردن ، نيويورك ، ويلتقي خلالها مايكل بيسبنغ مع جورج سانت بيير على لقب وزن المتوسط في الحدث الرئيسي.

أضف تعليق

تعليق(ات)